الوكيل بالعمولة في القانون التجاري

Rédigé le 31/01/2021
Affaires Ma


الوكيل بالعمولة هو من يقوم بعمل قانوني باسمه الخاص ولحساب الغير مقابل أجر يسمى العمولة المادة 422 م.ت. فلا يظهر اسم الموكل في العقد ويكون الوكيل بالعمولة مسؤولا عن الالتزامات الناشئة عن العقد تجاه المتعاقد معه . وقد أشارت المدونة إلى هذا العقد في الأول من 422 إلى 430 . 

 

ويختلف الوكيل بالعمولة عن السمسار في كون هذا الأخير لا يكون أبدا طرفا في العقد ، وبالتالي لا يتحمل أية التزامات ولا تكون له حقوق ناشئة عن العقد . وتختلف الوكالة بالعمولة عن الوكالة العادية ( المدنية ) في كون الوكيل هذا يتعاقد باسم الموكل ولحساب الموكل . وإذا كان السمسار يأخذ أجره من المعاملة التي توسط فيها ، فإن الوكيل بالعمولة طبقا للمادة 424 م.ت لا يستحق أجرته إلا بإبرام العقد الغير . وتعتبر أعمال الوكالة بالعمولة عملا تجاريا بغض النظر عن العقد الذي يبرمه لحساب الغير سواء كان مدنيا أو تجاريا .

 

ويظهر حضور هذا النوع من الأعمال بالأخص في عملية التصدير والاستيراد ، وفي عمليات البورصة والنقل.